هيئة دفاع الرئيس السابق تحمل إدارة السجون ووزارة العدل مسؤولية تعريض حياة موكلها للخطر

هيئة دفاع الرئيس السابق تحمل إدارة السجون ووزارة العدل مسؤولية تعريض حياة موكلها للخطر

قالت هيئة الدفاع عن الرئيس السابق محمد ولد عبد العزيز،إن موكلها “يحمل إدارة السجون ووزارة العدل والدولة الموريتانية مسؤولية تعريض حياته وأمنه للخطر بسبب السماح لغرباء باقتحام محبسه واستفزازه.”

وأضافت الهيئة في بيان صادر عنها خلال الساعات الماضية أن موكلها “يتمسك بحقه في ممارسة كل الإجراءات القانونية والقضائية ضد من يقوم بهذه الاقتحامات الخطيرة ومن يسهلها له”.

وطالبت الهيئة بإنهاء مثل هذه الممارسات التي وصفتها بالخطيرة، وتغليب منطق القانون على منطق القوة والتعسف، مؤكدة أنها قدمت تظلما لإدارة السجون حول الموضوع.

عن Minou

مسؤل التحرير

شاهد أيضاً

لقاء بين الغزواني وولد داداه يبحث ملف الحوار السياسي

لقاء بين الغزواني وولد داداه يبحث ملف الحوار السياسي الرئيس محمد ولد الشيخ الغزواني استقبل …