أخبار عاجلة

القيادي في حزب الإتحاد من أجل الجمهورية السيد محمد سعيد إبراهيم رئيس  ولد الشيخ الغزواني وجد وطن في حالة صعبة وورث تركة ثقيلة ومتشابكة وبرنامجه تعهداتي آمال المغبونين

القيادي في حزب الإتحاد من أجل الجمهورية السيد محمد سعيد إبراهيم رئيس  ولد الشيخ الغزواني وجد وطن في حالة صعبة وورث تركة ثقيلة ومتشابكة وبرنامجه تعهداتي آمال المغبونين

قال زعيم حلف آمال المغبونين القيادي في حزب الإتحاد من أجل الجمهورية السيد محمد سعيد إبراهيم بأن الرئيس الجمهورية محمد ولد الشيخ الغزواني حين تم إنتخابه وجد وطن في حالة صعبة وورث تركة ثقيلة ومتشابكة فملأ فخامة الرئيس الجمهورية محمد ولد الشيخ الغزواني بتفكيره والبحث عن الطريقة الصحيحة لانتشال هذا الوطن من واقع متخلف يعج بي المشاكل لا أول لها ولا آخرلها
فهل يبدأ بالمجال الاجتماعي و امتداداته. ام يبدأ بالوضع الاقتصادي المنهك و المترهل جراء الأخطاء الفادحة. ام الوضع الصحي الذي يشتاح العالم وعصف بالأنظمة الصحية في أكبر البلدان العالم .ام الوضع السياسي المتأزم في البلد.
امام هذه اللوحة المتشابكة الخطوط فقد قررفخامة رئيس الجمهورية بحكمة متأصلة أن يبدأ بكل الملفات في آن واحد ..وكانت المفاجأة أنه في ظرف قياسي ها هو يحصد النجاحات واحدة تلو الأخرى وكان الجانب الاجتماعي الذي الركز عليه برنامج الانتخابي تعهداتي لرئيس الجمهورية محمد ولد الشيخ الغزواني اقوي العوامل الفاعلة في تحصين الوحدة الوطنيةوتقوية اللحمة الاجتماعية ولذا جعل فخامة رئيس الجمهورية محمد ولد الشيخ الغزواني محاربة ال
فقرومختلف اشكال الهشاشة والغبن والتهميش هدفامركزيا لكل السياسات العمومية.
ان الزمن المطية واستخدام الفئوية والعرقية والشرائحية أصبح  السلة المهملات في عهد الإنصاف والمصالحة الوطنية والعدالة الاجتماعية

عن SAID

شاهد أيضاً

حزب الصواب ما عرفته مدينة اركيز يوم الأربعاء “اعتداء سافر على مصالح عمومية، وهدم لهيبة الدولة ورموزها الضامنة للسكينة والاستقرار”.

  حزب الصواب ما عرفته مدينة اركيز يوم الأربعاء “اعتداء سافر على مصالح عمومية، وهدم …