أخبار عاجلة

فتاة موريتانية تروي قصة تعرضها للتحرش من مديرها (هويتها)

فتاة موريتانية تروي قصة تعرضها للتحرش من مديرها (هويتها)

التحرش الجنسي” ظاهرة سلبية تستفحل داخل المؤسسات العمومية و الخصوصية وتنتشر فيها كانتشار النار في الهشيم خاصة وبشكل متزايد داخل المؤسسات التي تعمل فيها “بنات حواء” و يكون فيها رب العمل حيوان متسلط في جسم إنسان همه الوحيد اشباع غريزته الجنسية مستغلا سلطاته وصلاحياته الوظيفية في ظل غياب قوانين رادعة للمتحرشين .

وفي سياق ذي صلة تعرضت فتاة عشرينية من اسرة فقير تسكن احد الاحياء الشعبية بالعاصمة نواكشوط للتهديد بالفصل التعسفي من عملها بعد ان رفضت طلب مديرها المثير …!

وتستطرد مقربة من الضحية ….المدير الذي كانت تعتبره بمثابة والدها أصبح كثير التواصل معها عبر برنامج «واتس أب» وهو مالم تفهمه المسكينة فتعاطت معه في مختلف احاديثه غير انها فوجئت بطلباته الغريبة وظنت انه يمازحها فقط في بداية الامر قبل ان يأكد لها انه جدي في طلباته فاخبرته بأن طلباته مرفوضة وبأنها لن ترسل له صورها وهي عارية مهما كلفها ذالك …

بقية القصة

عن SAID

شاهد أيضاً

تتويج فرقة أمل الموريتانية في أول مشاركة لها بالمركز الثالث في الملتق  الدولي لمسرح الشارع 

تتويج فرقة أمل الموريتانية في أول مشاركة لها بالمركز الثالث في الملتق  الدولي لمسرح الشارع …