حركة الحر  الذكرى الثالثة والأربعين لتأسيسها    الى متى معاناة الحرطين مستمرة

حركة الحر  الذكرى الثالثة والأربعين لتأسيسها    الى متى معاناة الحرطين مستمرة

بيان الى متى معلومات الحراطين
تخلد غدا حركة تحرير و انعتاق الحراطين (الحر )الذكرى الثالثة والأربعين لتأسيسها في جو تطبعه الضبابية والتأزم في مختلف الأصعدة (الإجتماعية والإقتصادية والسياسية) بات هذا الواقع يهدد في الصميم وحدة وإستقرار البلد وتماسك وانسجام نسيجه الاجتماعي ضمن تحولات جذرية محلية وإقليمية ودولية باتت تفرض على الجميع إعادة النظر في الأسس والضوابط الناظمة لأساليب التعايش الهادف إلى بناء مجتمع متماسك ومنسجم ينعم بالسلم والأمن والاستقرار.
لقد شكل برنامج تعهداتي الذي التزم به رئيس الجمهورية غداة ترشحه خيبة أمل لدى غالبية الطيف السياسي والمجتمعي واثبتت الممارسات و الاقاويل أن هذا النظام ماهو إلا مواصلة لنهج العشرية الماضية لما تحمله من فساد وظلم وتهميش لبعض شرائح المجتمع وبصفة خاصة مكونة الحراطين وتجلى ذا لك أساسا على سبيل المثال لا الحصر في التعيينات التي لاتراعي أي معيار سوى الزبونية والمحسوبية والولاء القبلي وقد طغت هذه جميع الوظائف السامية للدولة بما في ذا لك رؤساء مجالس الإدارة التي بقيت حكرا على مكونة واحدة بعينها وإذا ما أستمر هذا النوع الممنهج من الظلم سيؤدي يوما ما إلى انفجارات إجتماعية لا قدر الله لاتحمد عقباها إن هذا النهج هو ما درجت عليه كل الأنظمة المتعاقبة على البلد حيث ظلت تحتضن بشكل فعلي مختلف الممارسات التقليدية القائمة على أساس العنصرية والقبلية والجهوية مما يؤكد فقدان الحراطين لحقوقهم السياسية والإقتصادية والإجتماعية هذه الممارسات تفرض مواصلة الجهود من اجل خلق مجتمع قادر على تجاوز الأفكار الرجعية وهدم طوق كافة أشكال الاسترقاق وما يتعلق به من تهميش وغبن وإقصاء وحرمان.
إن اعتماد النظام الحالي فيما يتعلق بالوحدة الوطنية على استخدام الكنايات والاستعارات بدل الحقائق وتسمية الأشياء بأسمائها إذ اختار مصطلحات جديدة مثل (الطبقات الإجتماعية الهشة والمغبونة) بدلا من العبودية بمختلف أشكالها هذه الممارسات وكافة أشكال التهكم تلغي بظلالها حول عدم جديته لوضع حد لمجمل الممارسات البشعة التي يتعرض لها الحراطين
ان تفاقم الأوضاع وتردي الواقع المعيشي والارتفاع الجنوني للأسعار والانتهاكات المتواصلة لحقوق الإنسان وقمع المظاهرات المطالبة بالحقوق وتصاعد وتيرة البطالة لدليل على ضعف هذا النظام وعدم التزامه ببرنامجه الانتخابي كما أن الخطط والإستراتيجيات الاقتصادية التي اعتمدها النظام لم تزد الاوضاع الإقتصادية إلا صعوبة(صندوق كرونا نموذجا)ولم يلاحظ أي تحسن على المستوى المعيشي للمواطنين ومشاكل الموظفين بمختلف درجاتهم كما أن الصحة مازالت تعاني من عدم قدرة النظام على تحقيق طموحات المواطنين و آمالهم لانعدام الوسائل والتجهيزات الطبية والخدمات العامة وتفاقم مشاكل الممرضين والأطباء كما أن التعليم الذي يعتبر هو صمام أمان وحدة الشعب إذ أن المدرسة الجمهورية الجامعة والضامنة للوحدة الوطنية حلت محلها المدرسة الخصوصية مما زاد من تشرذم الوحدة الوطنية والتعايش بين مكونات هذا المجتمع.
إن موريتانيا بحاجة ماسة اليوم إلى تضافر الجهود من أجل بناء دولة عدل ومساواة دولة قانون يشارك فيها الجميع في تسيير شؤونها و الإستفادة من ريع خيراتها
إن حركة تحرير و انعتاق الحراطين (الحر )وبعد تشخيص للواقع وبعد مرور اربعة عقود من النضال لتؤكد على ما يلي :
1- مواصلة النضال السلمي والحضري لغاية استئصال مختلف أشكال الرق ومخلفاته وذالك من أجل تحقيق المساواة الفعلية بين مختلف مكونات المجتمع
2 – المطالبة بالاعتراف دستوريا بمكون الحراطين كمكونة وطنية كغيرها من المكونات الاخرى
3 – دعوة الرأي العام إلى تحمل كامل مسؤولياته تجاه القضايا الوطنية الكبرى وعلى رأسها قضيتي العبودية و الحراطين
4 – تطالب وتؤكد على بذل الغالي والنفيس لتعلم الأجيال الصاعدة في ظل شطط التعليم الحر والإهمال المتعمد للمدرسة العمومية مع التأكيد على أهمية المدرسة الجمهورية
5 – ضرورة توحيد صف نضال الحراطين ونبذ كافة الخلافات والتفرقة وضرورة الوقوف في وجه كل المحاولات الساعية إلى إضعاف عزايئمهم والتشويش على نضالهم السلمي والحضري
7 – العمل الجاد على تطبيق سياسة التمييز الإيجابي لصالح الحراطين في كافة المجالات بغية تمكينهم من الإلتحاق بالركب
8 – رسم معالم سياسية عقارية عادلة تمكن الحراطين المزارعين من ملكية الأراضي على قاعدة أن الأرض لمن أحياها
9- ضرورة إحياء وتفعيل المدرسة الجمهورية والقضاء تدريجيا على التعليم الحر خصوصا في المرحلة الإبتدائية
10 – ضرورة إيجاد برامج ثقافية إذاعية تلفزيونية فى الإعلام الرسمي تمجد إحياء التراث الوطني للحراطين وترقيته والحيلولة دون اندثاره
عاشت حركة تحرير و انعتاق الحراطين
عاش النضال الثابت
عاشت الحر بمطالبها الثابتة
عاش نضال الحراطين من أجل الحرية والعدل والمساواة
اللجنة المركزي
بتاريخ:05/مارس/2021

عن SAID

شاهد أيضاً

قصة سيدة تائبة تشرح للفقيه كيف سحرة زوجها بنواانواكشوط

قصة سيدة تائبة تشرح للفقيه كيف سحرة زوجها بنواانواكشوط شف مصدر مطلع النقاب عن قصة …